حملات امنية مكثفة لدرك الشماعية تسفر عن توقيف عدد من المجرمين ينشطون في مختلف الافعال الاجرامية .


 موقع المنار توداي  الاحد 01 نونبر 2020.

تمكنت عناصر عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بالشماعية ،اول امس الجمعة 30اكتوبر 2020 من رصد شخص يبلغ من العمر 30 سنة ينشط في مجال ترويج المخدرات بدوار العويسات بالجماعة الترابية اجدور ، من دوي السوابق القضائية مبحوث عنه بموجب عدة مذكرات بحث .

 وأفاد مصدر موقع المنار توداي  أن فرقة دركية متخصصة مكونة من الرقيب اول .ك.ف. والرقيب اول .م.م. والرقيب اول .ي.س. ، خلال عملها الاعتيادي، ضبطت المعني بالأمر في حالة تلبس بحيازة وترويج مخدر الشيرا، إثر كمين أمني محكم، إذ عثر بحوزته على ما يناهز 20 غراما من مخدر الشيرا ، معدة للبيع، أقر في شأنها أنها ما تبقى له من كمية اقتناها بغرض ترويجها بالتقسيط.

ومن جانب آخر كشفت ذات المصادر ان عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي بالشماعية اعتقلت ،نفس اليوم متهما بالسرقة وحيازة وترويج المخدرات، ظل مبحوثا عنه بموجب عدة مذكرات بحث على الصعيد الوطني بتهمة الاتجار في المخدرات والسرقة وافعال اجرامية متعددة ادين على اثرها عدة مرات بالسجن النافذ.

وتم اعتقال المشتبه فيه البالغ من العمر 27 سنة،بحي خميس زيمة المهمش الذي يعد من بين البؤر التي تأوي المنحرفين والخارجين عن القانون، بعد ان ابدى مواجهة عنيفة في وجه العناصر الدركية ، مستعملا سيفا كبيرا لمواجهتهم بعد محاصرته بمنزله ، لكن حنكة ويقظة ودرجة التأهب لدى عناصر الدرك سرعت بإعتقاله ووضعه وراء القضبان لتقديمه امام انظار النيابة العامة باليوسفية لتقول كلمتها فيه.

واضافت مصادر الجريدة  انه في اطار حملاتها الامنية الرامية الى محاربة الجريمة بكل انواعها واصنافها ، جرى اعتقال شخص متهم بالضرب والجرح ، اعتدى على مواطن بواسطة آلة حادة كاد ان يفصل رأسه عن جسده باحد الدواوير المتاخمة للشماعية ، كما له عدة سوابق في الاعتداءات على المواطنين ، وجدير بالذكر أنه صدرت في حقه مذكرة بحث في المنسوب اليه ، وقد خلف اعتقال هذا المتهم ارتياحا عميقا في أوساط الساكنة .

وقد جرى اخضاع المشتبه فيهم جميعا لتدابير الحراسة النظرية لضرورة البحث وتعميقه ، في افق تقديمهم لدى النيابة العامة المختصة بالمحكمة الابتدائية باليوسفية .

وحسب مصادر موقع المنار توداي الاخباري ان دركيو المدينة مع اقتراب رأس السنة الميلادية الجديدة  ،دخلوا في حملات امنية استباقية مكثفة، تروم الى استتباب الامن وحماية ممتلكات المواطنين وارواحهم من كل طارئ ممكن ، وتفاعل مركز الدرك الملكي بقيادة رئيسه ومساعديه وكل الطاقم الدركي الشاب ، وبتنسيق مع قائد سرية الدرك الملكي باليوسفية ، بشكل ايجابي مع كل القضايا الاجرامية ،بشكل استباقي من اجل محاربة الجريمة في افق ضمان الاستقرار والسلام والامن والطمأنينة لساكنة  مدينة الشماعية.

 


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع