ميني تسونامي يضرب سواحل الرباط و سلا

 موقع المنار توداي 30 اكتوبر 2020.

تسببت أمواج عالية والتي تجاوزت 6 أمتار بسواحل المحيط الأطلسي بين مدينتي سلا و الرباط صبيحة يومه الخميس في تسجيل عدة خسائر مادية، بعدد من المشاريع خاصة البنية التحتية المحسوبة على المشروع الملكي "الرباط عاصمة الأنوار".
واستيقضت ساكنة ساحل سيدي موسى بسلا الذي تمت تهيئته بالمليارات في إطار المشروع الملكي المذكور على ايقاع تخريب تعرض له بسبب الأمواج العالية التي اقتلعت و بعثرت جزءاً كبيراً من الكورنيش و ملاعب القرب و غمرت الطريق الساحلية ووصلت لمنازل قريبة من الشاطئ.
و نفس الواقعة حدثت في كورنيش الرباط على مستوى حي المحيط ، حيث تفاجأ مواطنون بمياه البحر وهي تجتاز الحاجز الإسمنتي في غفلة منهم حسب ما عاينته Rue20.Com.
يشار إلى أن حوادث "ميني تسونامي" التي ضربت شواطئ الرباط و سلا تكررت بشكل متوالي في الآونة الأخيرة وهو ما يهدد باستمرار حياة السكان القاطنين بأحياء ناقصة التجهيز تحديداً بمدينة سلا 

نشر في الزنقة 20 يوم 19 اكتوبر 2020..

 


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع