24 بؤرة عائلية بالشماعية تستنفرالسلطات المحلية



 موقع المنارتوداي04 اكتوبر2020.

دفع ارتفاع اعداد المصابين بوباء كورونا المستجد بالشماعية مؤخرا، حوالي 24 بؤرة عائلية  محلية مؤكدة، الى استنفارالسلطات المحلية والاطقم الصحية المختصة، والاعلان عن اتخاد  مجموعة من الاجراءات والتابير الوقائية ، والقيام بحملات تحسيسية ، بعد بروز بؤر عائلية جديدة . وارتباطا بالموصوع ، جندت السلطات المحلية كل طاقاتها وامكانتيتها المحدودة ،امام تزايد حالات الاصابات بالفيروس لمواجهة العدوى والحد من انتشارها ،وتواصل السلطات المحلية وقوات الدرك الملكي والقوات المساعدة واعوان السلطة والاطقم الطبية مجهوداتها من اجل ضمان السلامة الصحية للجميع ، وكثفت السلطات المعنية سلسلة من التدابير الاحترازية للوقاية من جائحة كورونا، من خلال تفعيل دوريات مشتركة من اجل فرض المراقبة الصارمة لكل الاشخاص واجبارهم على الخضوع للتدابير الاحترازية ، ومنع متابعة مباريات كرة القدم في المقاهي ، واغلاق المحلات التجارية في الوقت المحدد لها ، واغلاق عدد من المؤسسات التعليمية ،وملحقات ادارية تابعة لباشوية الشماعية ضربتها الجائحة، وتفعيل اجراءات ارتداء الكمامات ، والتباعد الاجتماعي ، و تتبع ومراقبة المناطق الموبوئة ،واخضاع المخالطين الى الفحوصات الطبية والتحاليل المخبرية ، كما اتخدت حزمة من الاجراءات تتماشى مع التدابير المعلن عنها مؤخرا منها تعقيم وتطهير الاماكن العامة والشوارع كخطوة ايجابية لمواجهة العدوى، خصوصا ان المدينة عرفت مؤخرا زيادة مقلقة في عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد .

 


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع