مصرع طفلة ووالدتها في حادثة سير مميتة بالجماعة الترابية السبيعات اقليم اليوسفية



موقع المنار توداي16 يونيو 2020.


خلفت حادثة سير مروعة وقعت مساء يوم امس الاثنين 15 يونيو الجاري، بالطريق الرابطة بين الشماعية واليوسفية ،تحديدا قرب مقر الجماعة الترابية السبيعات بإقليم اليوسفية، عن مصرع طفلة تبلغ من العمر سنة ونصف بمكان الحادثة بعد اصابتها بجروح متفاوتة الخطورة على مستوى راسها ،فيما تم نقل والدتها في حالة خطيرة الى المستشفى الاقليمي ،قبل ان توافيها المنية في الطريق الى المشفى ،ونجى زوجها (العون سلطة ) بدائرة الكنتور  من موت محقق  . وحسب مصدر من عين المكان،الحادث المميت نجم عن اصطدام الدراجة النارية التي كانت قادمة من اليوسفية  و كان على متنها الزوج وزوجته وابنتهما ، بينما كانت سيارة خفيفة من نوع (فورد فوكيس) قادمة من الشماعية ، وفجأة اراد سائق السيارة تجاوز شاحنة كانت تسير امامه ، وعند التجاوز وجد امامه الدراجة النارية ، ما دفع به الى كبح الفرامل ، لتنزلق به سيارته مرتين متجهة به نحو الدراجة النارية ، قبل ان تصطدم  بمؤخرة السيارة بقوة اودت بحياة الطفلة ذات الربيع الاول ووالدتها الثلاثينية ، فيما اصيب  العون سلطة بجروح خفيفة ،  وفور علمها بالخبر، حلت عناصر الدرك الملكي باليوسفية  التابعة لسرية اليوسفية ،للقيام بالإجراءات اللازمة، وفتح تحقيق تحت إشراف النيابة العامة، فيما تم نقل جثة الطفلة ووالدتها إلى مستودع الأموات لخضوع الجثتين للتشريح الطبي لتحديد ملابسات الحادث.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع