العثور على جثة ستيني ميتا بورشة لبيع وصنع مواد البناء بمحيط الشماعية مغلقة لسنوات

موقع المنار توداي 30يونيو 2020.

عثر، يوم امس الاثنين 29 يونيو 2020 على جثة رجل ستيني  بورشة لصنع وبيع مواد البناء بمحيط مدينة الشماعية مغلقة لسنوات، كان يقطن فيها قيد حياته ،وحسب مصادر الجريدة فإن الرجل المسن الذي كان يرتاد يوميا محطة زيز للبنزين على بعد 02 كلم من الشماعية ،اختفى عن الانظار في الايام الاخيرة ، في الوقت الذي دفع احد مستخدمي المحطة الى البحث عليه في الورشة التي يقطنها ، واضافت ذات المصادر انه بعد طرق باب الورشة  لعدة مرات ، لم يجيب اي احد ، ما اثار شكوك الطارق ،الذي دخل الى داخل الورشة ليتفاجأ بالهالك ميتا وهو جالسا ،وهو ما دفعه الى الاسراع بإخبار السلطات الامنية ،التي انتقلت الى عين المكان من اجل معاينة جثة الهالك، وقد جرى نقل جثته عبر سيارة الاسعاف الى مستودع الاموات بالمستشفى الاقليمي ،تنفيذا لتعليمات النيابة العامة بابتدائية اليوسفية ، بينما فتحت عناصر الضابطة القضائية تحقيقا لتحديد الاسباب الحقيقية للوفاة.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع