وضع متزوجة من الشماعية وسيدة من مركز سيدي احمد الكنتور باقليم اليوسفية رهن تدبير الحجر الصحي للاشتباه في اصابتهما بفيروس كورونا


موقع المنارتوداي.13ماي2020.
قال مصدر خاص لجريدة منار اليوم أن امرأة متزوجة تقطن بحي الشاف مبارك بالشماعية  ، تم نقلها ليلة امس الى مستعجلات المستشفى الاقليمي للا حسناء ، بعد ان  احست بضيق في التنفس مرافقا بسعال كبير، واضافت ذات المصدر انه جرى الاحتفاظ بالسيدة رهن تدبير الحجر الصحي للاشتباه في اصابتها بوباء كورونا ، كما تم اخد عينة من المريضة وارسالها الى مدينة مراكش لاجراء التحاليل المخبرية وفقا للتعليمات المعمول بها في مثل هذه الحالات ، واستنادا الى ذات المصدر فقد تم وضع امرأة اخرى تنحدر من  مركزسيدي احمد الكنتور ،التي كانت ترافق والدها الى مدينة مراكش قصد العلاج ، فظهرت عليها بعض الاعراض ، ما دفع بوالدها الى الذهاب بها الى مستشفى للا حسناء باليوسفية كإجراء احترازي ، هذا وقد تم ايوائها هي الاخرى في غرفة العزل الصحي الجاهزة من مدة ،الى حين ارسال نتائج التحاليل المخبرية ..

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع