توقيف ازيد من 100 شخص لاشتباه في تورطهم في افعال اجرامية مقرونة بخرق حالة الطوارئ بالشماعية


موقع المنارتوداي13 ماي2020.
كشف مصدر امني لموقع "المنارتوداي الالكتروني" ان استمرار الحملات الامنية المكثفة التي باشرتها عناصر الدرك الملكي بالشماعية التي امتدت خلال الاسابيع الماضية ،أسفرت عن إيقاف مجموعة من المتهمين الذين تورطوا في ارتكاب جنح وأفعال إجرامية مختلفة مقرونة بحالة الطوارئ الصحية، واستنادا لذات المصدرفقد اوقفت العناصر الدركية 15 شخصا للاشتباه في تورطهم في الحيازة والمتاجرة في المخدرات "سنابل الكيف ومخدر الشيرا والمؤثرات العقلية والمعجون " واقراص الهلوسة"، منهم من تم توقيفه بالمدينة ومنهم من تم توقيفه بمحيطها ، كما جرى توقيف 06 اشخاص متهمين بحيازة واستهلاك المخدرات ،و8 متورطين في الخيانة الزوجية والفساد ، وحالة واحدة ضد متهم بالعنف ضد الاصول في حق والده ، وبدوار هدي بن الضو اعتقلت العناصر الدركية متهم بالتغرير بقاصر واستدراجه الى منزله واغتصابه ، وفي ذات السياق اوقفت العناصر الدركية متهما بالضرب والجرح ،و علاوة على ذلك تم توقيف خمسة اشخاص بتهم اهانة موظف اثناء مزاولة عمله ، وبدوار الميدات بالجماعة الترابية اجدور تم توقيف متهم يبلغ من العمر 39 سنة اب لثلاثة اطفال  من دوي السوابق العدلية في الاتجار وحيازة مخدر الشيرا ، مبحوث عنه بموجب مذكرة بحث وطنية من طرف درك الشماعية ،حديث الخروج من السجن، وبدوار الميهات بالجماعة الترابية جنان ابويه  ،كما تمكنت فرقة متخصصة من قوات الدرك الملكي بالمدينة من توقيف عصابة متخصصة في استخراج الكنوز ،حيث اوقفت ثلاثة عناصر متلبسين بالحفر على موقع الكنز المفترض ، وضبطت معهم آليات الحفر ، ومن جانب آخر اسفرت هذه الحملة الامنية التي باشرتها عناصر المركز الترابي للدرك الملكي تحت اشراف قائد المركزبالمدينة ، وبتنسيق مع قائد سرية الدرك الملكي باليوسفية ،عن تسجيل 70 مخالفة قانونية في مجال السير والجولان ،و حجز 08 سيارات في مجال مكافحة استعمال غاز البوطان كمصر بديل لتزويد السيارات الخفيفة بالغاز ،وتقديم مالكيها امام العدالة بموجب مساطر قضائية، كما اوقفت ازيد من ثلاثين دراجة نارية اغلبها لا يتوفر على الاوراق القانونية وعدم ارتداء الخودة الواقية ،وبحسب ذات المصدر فإن المركز الترابي للدرك الملكي تعزز بسيارات رباعية الدفع ، وتم تفعيل اربعة دوريات امنية يومية 24/24 واقامة سدود امنية بمداخل ومخارج المدينة من اجل حماية امن وسلامة المواطنين من انتشار وباء كورونا المستجد ، للحد من تفشيه بالمدينة ، وفي هذا الصدد تم توقيف العديد من المخالفين لحالة الطوارئ الصحية ، وآخرون بتهم التنقل غير القانوني الى المدن ولا يتوفرون على شهادات التنقل ، ولفت ذات المصدر انه تم اخضاع المشتبه فيهم لبحث قضائي تحت اشراف النيابة العامة المختصة ، وذلك لتحديد الافعال الاجرامية المنسوبة اليهم ، قبل ان يتم تقديم الموقوفين جميعا على انظار النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية باليوسفية لتقول كلمتها فيهم.
واستنادا للمصدر نفسه، فإن هذه العمليات الأمنية تندرج في سياق المجهودات المبذولة من طرف دركية الشماعية  قصد محاربة كافة الظواهر الإجرامية وتعزيز الشعور بالأمن لدى المواطنين خصوصا في هذه الظرفية العصيبة التي يعيشها بلدنا . 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع