السي رضوان العيروكي في ذمة الله.. رحيل رمز من رموز الفدرالية الديمقراطية للشغل ،الكاتب المحلي للفدرالية الديمقراطية للشغل باليوسفية عضو المجلس الوطني لنقابة الفدرالية الديمقراطية للشغل ،وعضو المجلس الوطني للمكتب الفدرالي للعدل


موقع المنارتوداي..11 مارس 2020 ...
بسم الله الرحمن الرحيم
((يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي ))
على حين غرة رحل عنا الى دار البقاء رجل عظيم قلما تجود الأرحام بمثله راحلا إلى مثواه الاخير صباح يوم الاربعاء 11 مارس 2020 بمصحة بمدينة مراكش. إنه المناضل الكبير المتواضع السي رضوان العيروكي ، كان رجلا مناضلا شهما يحسب له ألف حساب ولا يتردد في اتخاد المواقف النضالية المناسبة ، الفقيد كان بالنسبة لعائلته ومعارفه أخا وأبا حنونا ، وشكل فقدانه رزءا عظيما لعائلته  و معارفه ونقابته واقليمه ولوطنه ، لكونه كان يتحلى بالتواضع ، وحسن التصرف مع الجميع ،  الأمر الذي جعله محبوبا لدى الكل.
رمز من رموز الفدرالية الديمقراطية للشغل ،الكاتب المحلي للفدرالية الديمقراطية للشغل باليوسفية عضو المجلس الوطني لنقابة الفدرالية الديمقراطية للشغل ،وعضو المجلس الوطني للمكتب الفدرالي للعدل واطار اداري بالمحكمة الابتدائية باليوسفية.
ترك السي رضوان العيروكي خلفه أهلاً، أقرباء، أصدقاء وحتى غرباء ممن لم يعرفوه قطعاً يبكون رحيله داعين المولى عزّ وجل أن يتغمده بواسع رحمته.
السي رضوان العيروكي  رحمه الله أحبّه كل من عرفه و كان فعلا نعم إنسان وخير متمسك بدرر الأخلاق الحميدة.
تعازينا الحارة ومواساتنا القلبية، طالبين من الله سبحانه وتعالى أن يلهم  ذويه الصبر والسلوان في هذا المصاب الجلل، سائلين الله سبحانه وتعالى أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، إنه سميع مجيب، إنا لله وإنا إليه راجعون.
بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى: (وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ).

 صدق الله العظيم.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع