تطورات خطيرة بثانوية سيدي بوعثمان التأهيلية والفرع المحلي ل ك-دش- يعلن عن تنظيم وقفة احتجاجية؟؟؟



موقع المنار توداي لحسن المرضي..15/09/2017/.... 
على إثر التطورات الخطيرة التي تشهدها ثانوية سيدي بوعثمان التأهيلية،بسبب الهجمة الشرسة وغير المسبوقة على حقوق الشغيلة التعليمية بالمؤسسة، وفي إطار متابعته للوضع المتأزم والمزري.عقد المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم (ف د ش) بسيدي بوعثمان عدة لقاءات تواصلية تنسيقية مع السادة أساتذة ثانوية سيدي بوعثمان التأهلية، كان آخرها صباح يومالأربعاء 13/09/2017 بحضور ممثل السيد المدير الإقليمي في شخص السيد رئيس مصلحة الموارد البشرية، وقف من خلالها على ما يلي:
-        غياب تام للحكامة الجيدة في تدبير منظومة التربية الوطنية والتكوين المهني.
-   سوء تخطيط وتدبير المديرية الإقليمية التي وضعت بنية توقعية على أساس إحداث مؤسسة جديدة تحمل اسم ثانوية غزال آدام التأهيلية للموسم الدراسي 2017/2018 بجماعة سيدي بوعثمان، بفعل الحذف الذي سيطال ثانوية سيدي بوعثمان التأهيلية لتصبح ثانوية إعدادية مستقلة دون الأخذ بعين الإعتبار لمصير 25 أستاذة وأستاذ وما سيترتب عنه من مس باستقرارهم النفسي والاجتماعي.
-        النقل والحذف الفعلي لثماني حجرات من مؤسسة سيدي بوعثمان التأهيلية لفائدة مدرسة العرفان الابتدائية.
-   سوء التدبير والتخطيط لمصلحة البناءات والتجهيزات والممتلكات والتخطيط والتوجيه التربوي، والذي فرض أمرا واقعيا يرجع بالأساس لقلة الأقسام بثانوية غزال آدم، والمتمثل في الإبقاء بشكل مؤقت على مستويات الجذع مشترك بثانوية سيدي بوعثمان التأهيلية إلى حدود نهاية الموسم الدراسي، وتحويل ونقل مستويات الأولى والثانية باكلوريا دون أساتذتهم إلى مؤسسة غزال آدام المستحدثة بفعل التقسيم.
-   إغراق مؤسسة غزال آدام بتعيينات جديدة بفعل الحركة الانتقالية الوطنية والجهوية 2017، والتي أدت إلى تفييض ما مجموعه 25 أستاذا من ثانوية سيدي بوعثمان التأهلية.
-   اعتبرت مديرية الرحامنة مؤسسة غزال آدام مؤسسة مستقلة لا علاقة لها بثانوية وأساتذة سيدي بوعثمان التأهيلية(مع ان تلاميذ مؤسسة غزال آدم هم في الاصل تلاميذ مؤسسة سيدي بوعثمان التأهيلية)، وذلك من خلال:
1-     إعلان لائحة الخصاص بثانوية غزال أدام التي لا تتجاوز ثمانية أساتذة.
2-  تصريح السيد رئيس الموارد البشرية أنه تم الاستغناء التام عن أساتذة ثانوية سيدي بوعثمان التأهيلية وتفييضهم بدعوى توفر ثانوية غزال آدم على أساتذة جدد تم تعيينهم بموجب الحركة الانتقالية الوطنية والجهوية.
-        رفض المديرية الإقليمية مقترحات السادة أساتذة ثانوية سيدي بوعثمان بشكل قطعي، في تحد سافر للحكامة والديمقراطية.
وأمام هذا الوضع المتأزم وانسداد أفق الحوار ولا مبالات الجهات المعنية،فإن المكتب المحلي لسيدي بوعثمان:
-   يعلن استنكاره الشديد لاستهتار المديرية الإقليمية بمصيرأساتذة ثانوية سيدي بوعثمان التأهيلية،ويؤكد                               رفضه التام للتدبير العشوائي الذي طال هذا الملف.
-        يطالب بنقل كل الأساتذة من أجل المصلحة من مؤسسة ثانوية سيدي بوعثمان التأهلية إلى ثانوية غزال آدام التأهيلية، وإخضاع الكل بعد الانتقال إلى مسطرة تحديد الفائض وفق شروط مذكرة تدبير الفائض المعمول بها على اعتبار ان المؤسسة الجديدة هي ناتجة عن تقسيم (كما سبق وان صرحت بذلك المديرية الإقليمية).
-   يدعو للقيام بوقفة احتجاجية أمام المؤسسة يوم الجمعة صباحا الموافق 15 شتنبر 2017 ابتداءا من الساعة 10 صباحا.
-        يتشبت بحقه في التصعيد وممارسة كافة الأشكال النضالية الكفيلة بتحقيق مطالبنا المشروعة.





















الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع