دعما للاسرالمعوزة وتجهيزالمستشفيات بمواد التعقيم والوقاية ، مجلس جهة مراكش آسفي يخصص مليارين و300 مليون سنتيم لفائدة مختلف أقاليم الجهة

موقع المنارتوداي03ابريل 2020..

ضخ المجلس الجهوي مراكش أسفي ، مبلغ مالي قدر ب 23 مليون درهم لمواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد، وقد خصص المجلس ما يناهز 8 ملايين درهم ستوجه لاقتناء إعانات ولوازم غذائية لفائدة الأسر المعوزة والفئات الهشة، كما تمكن المجلس أيضا من ضخ مبلغ 8 ملايين درهم أخرى مقدمة مناصفة بصفة شخصية من طرف الشيخ حمد بن جاسم أمير قطر والشيخ جاسم الأمير الوالد، لنفس الغاية. وستمكن هذه الاعتمادات المالية من مساعدة ما يزيد عن 60 ألف أسرة بمختلف أقاليم جهة مراكش آسفي، وتأتي هذه المبادرة من أجل التخفيف من معاناة الأسر المعوزة،وتوفير المستلزمات والمواد التموينية الأساسية واللازمة التي تتطلبها طبيعة الظروف الإستثنائية التي تعيشها المملكة جراء وباء فيروس كورونا المستجد.وكان مجلس جهة مراكش آسفي قد سارع منذ بداية شهر مارس المنصرم إلى دعم الطواقم الطبية بمستلزمات التعقيم والوقاية لفائدة المديرية الجهوية للصحة وكذا لفائدة القيادة الجهوية للوقاية المدنية بجهة مراكش أسفي بمبلغ إجمالي ناهز سبعة ملايين درهم، ليصل المبلغ الإجمالي الذي خصصه مجلس جهةمراكش أسفي لمكافحة مخلفات فيروس كورونا المستجد 23 مليون درهم. كما انخرط مجلس جهة مراكش أسفي، في التعبئة الوطنية ضد وباء كورونا، وذلك من خلال مساهمته إلى جانب باقي جهات المملكة بمبلغ مليارونصف درهم في الصندوق المحدث لمواجهة كوفيد 19.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع