انطلاق حملة واسعة لتعقيم مختلف الجماعات الترابية بإقليم اليوسفية تطبيقا للاجراءات الوقائية الاستباقية حفاظا على سلامة المواطنين"صور"



موقع المنارتوداي..18 مارس 2020..
تطبيقا للإجراءات الإحترازية و الوقائية و حفاظاً على سلامة المواطنين القاطنين بربوع اقليم اليوسفية ،من فيروس كورونا المستجد، وتنفيذا للإجراءات الوقائية الخاصة بجائحة (كوفيد 19) طبقا لتعليمات عمالة اليوسفية ، مع نشر لافتات توعوية وتوفير كل المعقمات والمطهرات الضرورية لتنظيف الأجزاء المتصلة مباشرة بأيدي المستعملين ،تشهد مختلف المدن والمراكز القروية والتجمعات السكنية والمرافق العمومية ومختلف وسائل النقل العمومي  بإقليم اليوسفية ، انطلاق عمليات تعقيم وتطهير واسعة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19،  ففي مدينة اليوسفية انطلقت عملية  التعقيم اول امس الاحد  ، شملت التعقيم وتطهير المحطات والحافلات وسيارات الأجرة ومختلف المرافق العمومية والأسواق والأزقة والساحات العمومية وذلك في إطار الحملة الوقائية التي تقوم بها مختلف المصالح بإشراف من السلطات الاقليمية ، اما بمدينة الشماعية ركزت لجنة اليقظة المكونة من مكتب حفظ الصحة واطقم الصحة واعوان البلدية وآخرون ،من اجل حماية صحة المواطن ومحيطه ،على المرافق العمومية والاسواق والمنازل والمحلات التجارية وكل التجمعات السكنية ، فجابت دروب وشوارع المدينة باستعمال المعقمات والمطهرات في كل الاماكن ،وبالجماعة الترابية رأس العين  والجماعة الترابية الطياميم بدلت الجهات المعنية من سلطة محلية ورؤساء جماعات والدرك الملكي مجهودات جبارة في حملتها لتعقيم كل المرافق العمومية لتجنب انتشار فيروس كورونا القاتل ، وجندت في ذلك شاحنات صغيرة وسيارات اسعاف وفريق بشري مهم للقيام بعملية رش المعقمات والمطهرات  التي طالت مرافق الجماعتين الترابيتين،وبالجماعة الترابية اجدوراكدت هذه الاخيرة اكدت ان عمليات التعقيم ستظل مستمرة بوثيرة اكبر ،للقضاء على هذا الفيروس ، منوهة بتعاون المواطنين والسلطات المحلية،وقد شملت الحملة التعقيمية عدد من المرافق العمومية والمحلات التجارية والدور السكنية وكذا سيارة نقل الاجرة وسيارات الخواص،وفي ذات السياق قام رئيس الجماعة بتوزيع عددا من الكمامات مع حزمة واقيات واخرى.وبالجماعة الترابية السبيعات  وفي بادرة طيبة اقدم رئيس المجلس الجماعي على احداث صنبورمائي امام مقر الجماعة ، ووضع بجانبه كمية من المعقمات اليدوية والمطهرات والصابون لكل وافد على مقر الجماعة ، كما قام برش كل المباني الموجودة بجانب الجماعة ،وبجماعة جنان ابويه انطلقت عملية التعقيم والتطهيريوم امس الثلاثاء ، وما زالت متواصلة  على مدى الايام المقبلة ،كما قامت الجماعة بحملة توعوية تحسيسية عبر مكبرات الصوت بمختلف دواوير المنطقة بما في ذلك بيوت الله.وبتنسيق مع عمالة اقليم اليوسفية والمصالح الصحية واللجنة الاقليمية لليقظة ،وبمختلف الجماعات الترابية بإقليم اليوسفية ،تعيش هذه الاخيرة على وقع تعقيم وتطهير مشابهة ،ترافقها حملات تحسيسية وسط المواطنين لتبني ممارسات تحدي تنقل فيروس كورونا بين الاشخاص،مع تشكيل لجن مكونة من المجالس المنتخبة والسلطات والصحة للاشراف على العمليات. 
























الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع