عاجل : قائدة المقاطعة الثالثة بعمالة اليوسفية تدهس بسيارة الدولة ستينية في السوق البلدي بالمدينة؟


موقع المنار توداي//13//02//2020//
علمت المنارتوداي من مصادر جد مطلعة  أن سيدة ستينية أصيبت صباح اليوم الاربعاء 12فبراير 2020 حوالي الساعة 11 صباحا  بالقرب من السوق البلدي باليوسفية، بجروح بعد أن دهستها سيارة من نوع "لوكان" سوداء اللون تابعة لعمالة اليوسفية كانت تقودها قائدة المقاطعة الثالثة باليوسفية ، وطبقا لمصادر "المنارتوداي"،  فإن القائدة كانت على متن سيارتها تسير بالقرب من السوق البلدي فدهست سيدة ستينية كانت تهم بقطع الطريق ، ما ادى الى اصابتها على مستوى كتفها اسقطت ارضا . مصادرنا أضافت، أن المسؤولة القائدة ،فور عملية دهس السيدة عملت على مناداة اعوانها وافراد القوات المساعدة، فأمنت سيارة الوقاية المدنية ، التي نقلت على التو الضحية الى مستشفى للاحسناء الاقليمي  دون اتخاد الاجراءات القانونية ،أو تحرير محضر في موضوع الحادثة من طرف الجهات الامنية، ما اعتبرته مصادرنا تغيير في معالم الحادثة ، قبل ان تأمر احد اعوانها ، بوضع علامة في مكان موقع الضحية بواسطة قطعة فحم دون تقدير عواقب هذا السلوك ، ما اثارحفيظة نائب رئيس الجمعية المغربية للدفاع عن حقوق الانسان فرع اليوسفية  الذي كان يتواجد بالصدفة في مكان الحادث حيث ندد بتصرف الاعوان حينما جروا الضحية على رجلها لسيارة الاسعاف وبسلوك القائدة التي خاطبته بلغة استفزازية تنم عن القمع المخزني الصارخ ، ثم بعد ذلك فسحوا الطريق للقائدة التي غادرت موقع الحادث في تحد صارخ للقانون ، الشيئ الذي يعطي انطباعا سيئا عن
 المخزن وصورة سوداء منذ القدم عندما كان القائد يضرب وتمتد له العصى ، ولا زال مفعولها ساري الى يومنا هذا عند بعض من لا يزالون لم ينخرطوا بعد في المسلسل الاصلاحي الشامل الذي دعا اليه عاهل البلاد . الى ذلك كشفت ذات المصادر ان الضحية تعرضت لمساومات من قبل جهات من اجل التراجع عن شكايتها وتحريك المتابعة في حق القائدة ،وان المصالح الامنية وقعت في ارتباك في انجاز محضر الحادثة ،رغم انتقالها الى عين المكان ،من اجل الوقوف على حقيقة الامر ،كي لا يتم تدوين خلاف الواقعة، نتمنى صادقين ان يتم استدعاء الشهود الذين حضروا الحادثة ،وان يأخد التحقيق مجراه حتى لا تضيع حقوق تلك المسنة ضحية حادثة سير بطلتها قائدة ،تبحث بكل الوسائل من اجل طمس معالمها .

وللاشارة فقط فإن نفس الواقعة بطلها قائد قيادة اجدور السابق ، دهس سيدة مسنة بالشماعية بواسطة سيارة الدولة ، وتركها ساقطة على الارض وغادر مكان الحادثة ، ليقوم بعد ذلك بمحاولات فاشلة قصد تكميم فاه الضحية ، التي اشتكت الى "موقع المنار توداي "،هذا الاخيرعمل على مساعدتها بنشر فيديو يتعلق بالحادثة ،كما قام بمساعدة الضحية في محنتها مع القائد الفرعوني الذي عمل كل ما في وسعه من اجل اخفاء الجرائم الاخرى المقترفة في الحادثة ، وهاهي اليوم السيدة استفاذت من التعويضات عن الضرر الذي لحقها جراء تلك الحادثة بطلها قائد من الزمن البائد.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع