تحت شعار "التجاور في الابداع" مركز عبدالله العروي للبحث العلمي والابداع بالشماعية ينظم لقاءا مفتوحا مع المبدع والناقد محمد اشويكة




موقع المنارتوداي//02//01//2019// عبدالجليل لعميري//

في إطار أنشطته الخاصة بالموسم الثقافي الجديد 2020، يفتتح "مركز عبد الله العروي للبحث العلمي والإبداع" بمدينة الشماعية ضمن سلسلة لقاءاته الشهرية المسماة (اللقاء الثقافي)، والتي يستضيف فيها أحد الفاعلين في الشأن الثقافي قصد الوقوف على تجاربهم الإبداعية أو الفكرية أو الفنية، المبدع والناقد المغربي محمد اشويكة. وذلك يوم السبت 4 يناير 2020، بدار الشباب الشماعية، على الساعة الثالثة بعد الزوال. اختار المركز شعارا لهذا اللقاء الثقافي الافتتاحي شعار: "التجاور في الإبداع" لمناقشة تجربة الضيف.
ينتج التجاور بين مجالات التعبير في تجربة الكاتب خصوبة وغنى مضمونيا وجماليا.. وضيفنا الأستاذ محمد اشويكة من طينة الكتاب الذين ينفتحون على أشكال تعبيرية متنوعة؛ إذ يتجاور في تجربته الإبداعي الحكائي والنقد السينمائي والبحث الفلسفي والإعلامي والسياسي.. لهذا سنحاول تتبع بعض خيوط تجربة ضيفنا بالتوقف عند المستويات الآتية:
1- الكتابة الإبداعية: مغامرات التجريب والتجديد في القصة القصيرة.
2- الكتابة النقدية الأدبية: أسئلة الناقد وعلاقتها بأسئلة المبدع؟
3- الاهتمام بالسينما: سواء كخطاب تعبيري أم بغرض بناء ثقافة سينمائية أم كموضوع للدرس والتحليل  (البحث والنقد السينمائيين) أم ككتابة للتعبير بأداة أخرى مختلفة عن التعبير القصصي (كتابة السيناريو).
4- التنشيط الإعلامي وإنتاج برنامج ثقافي: دور الإعلام في رفد الثقافة ونشرها وترسيخ قيمها.
5- الفلسفة: وعلاقتها بكل هذا التجاور في التجربة، ومكانة القراءة في تأسيس التجربة الإبداعية والثقافية.
    ينشط اللقاء ويسيره: عبد الجليل لعميري.

             عن: مركز عبد الله العروي للبحث العلمي والإبداع بالشماعية

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع