انتشار صارخ لظاهرة المجانين والحمقى بإقليم اليوسفية ؟..



موقع المنارتوداي//24//11//2019// بقلم احمد لمبيوق//
إن ظاهرة انتشارالحمقى والمجانين والمصابين باضطرابات نفسية تكاد تكون طبيعية في أغلب المدن والقرى المغربية ،الا أن المثير للانتباه في ربوع مختلف اقليم اليوسفية وخصوصا بمدن الشماعية واليوسفية هو أن بعض السيارات التابعة للدولة المغربية لا ندري من أين تأتي والى أين جهة تنتمي ،الذي نعرفه هو أنها تقوم بتوزيع عدد من الحماق  والمختلين عقليا والمعتوهين الى درجات حادة ،البعض منهم مجرد من ثيابه كما ان البعض الآخر لا يقوى على المشي يرتدي أسمال متسخة يفترش الارض وغطائه السماء ،وشباب في مقتبل العمر  مضطرب نفسيا يجوب شوارع المدينة عاريا حافيا أحيانا يعترض سبيل المارة ،يعتدي على البعض بالضرب والآخر بالسب وبكلام نابي يندى له الجبين وتحمر له الوجنات،حتى اصبح المواطن يمشي وهو يلتفت يمينا وشمالا خوفا من التعرض للاعتداء،فمن يتحمل مسؤولية هؤلاء المواطنين  ابناء الوطن ،وهل فكر المسؤولون في ايواء هؤلاء الخلائق بدل توزيعهم على القرى والمدن وتركهم للمصير المجهول..
كتب احمد لمبيوق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع