مشروع اتفاقية شراكة من اجل تثمين الموقع الاركيولوجي ايغود بإقليم اليوسفية (محور الطرق)


                                 ////// موقع المنار توداي//30//09//2019// بقلم احمد لمبيوق/      
في اطار تفعيل آلية الشراكة التي اصبحت اسلوبا يفرض نفسه بإلحاح في العصر الراهن للقيام بعمل او انجاز مشروع استنادا الى كون التنمية اصبحت مسؤولية الجميع ، و كذا لإانعكاساتها  الايجابية على المشاريع التنموية ، انعقد بمجلس جهة مراكش يوم الاثنين 30 شتنبر 2019 اجتماعا ترأسه السيد سمير كودار النائب الاول لرئيس الجهة ، تمحور هذا الاجتماع حول عدة نقط كان من بينها نقطة تتعلق بمشروع اتفاقية شراكة من اجل تثمين الموقع الاركيولوجي ايغود ومحيطه باقليم اليوسفية ، وعلى ضوء هذا الاجتماع التحضيري القى السيد سمير كودار كلمة اشار فيها الى الاهداف والمرامي المشتركة بين كل الاطراف والتي تفرض بالضرورة تعاونا مستمرا وشراكة دائمة من اجل نشر قيم التواصل والالتزام بمبادئ الحكامة الجيدة ، كما تمت الاشارة الى  صياغة الطريقة التشاركية للتدوال في شأنها ووضع ارضية للعمل المشترك تقوم على التعاون وتقاسم التجارب وتبادل الخبرات ، و تحديد موضوع الإاتفاقية وشروط والتزامات الشركاء ، من اجل تأمين تمويل وانجاز المحور الثالث (تقوية المحاور الطرقية بالموقع ) من الإتفاقية الاطار الخاصة بتثمين الموقع الأركيولوجي ايغود ومحيطه، وهكذا فالبنسبة لأاشغال تقوية الطريق الاقليمية 2322 الرابطة بين ايغود عن طريق رباط سيدي شيكر على مسافة 22 كلم الذي تقدر مسافته ب 22 كلم فقد تم تخصيص مبغ مالي يقد ب30مليون من الدراهم ،اما اشغال وتوسيع وتقوية الطريق الاقليمية 2317 الرابطة بين ايغود واقليم آسفي عبر جماعة المرسى على مسافة 33 كلم فقد خصص له مبلغ مالي قدر ب 27 ملين درهم ، وبالنسبة لأشغال توسيع وتقوية الطريق الاقليمية 2319 الرابطة بين ايغود ومدينة آسفي عبر جماعة سبت جزولة على مسافة 29 كلم فقد قدر المبلغ المالي المخصص له بحوالي 32 مليون الدرهم ، كما تم التداول حول اشغال بناء منشأة فنية واحدة على واد الجمالة بتكلفة مالية بلغت 13 مليون درهم ، واخرى على واد تانسيفت  باعتماد مالي قدر ب 33 مليون درهم، المبلغ الاجمالي للبرنامج هو 135 مليون درهم بمساهمة من وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء ب 90 مليون درهم بنسبة 67 في المائة ، ومساهمة مجلس جهة مراكش آسفي باعتماد مالي قدر في 45 مليون درهم بنسبة 33 في المائة ...

ونحن بدورنا  نأمل أن تسود ثقافة الشراكة مختلف المجالات بإيغود ، بمبادرة من كل مؤسسات الدولة وجمعيات المجتمع المدني وكل الفاعلين وستجد الجماعة الترابية ايغود رهن اشارتها دوما وابدا 
الكاتب احمد لمبيوق..............



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع