حرب على رئيس المركز الترابي للدرك الملكي بالشماعية هذه تفاصيلها وهذا ما قالته الساكنة بهذا الخصوص""فيديو""


موقع المنار توداي//25//12//2018// هبة زوم///
عرفت مدينة الشماعية، التابعة ترابيا لإقليم اليوسفية، حربا على رجال الدرك، حيث اتهم شخص في عدة فيديوهات رجال "حرمو" بالشماعية بالتقصير في العمل والرشوة وأشياء أخرى خطيرة.
وفي هذا السياق، أكد مصدر موثوق بالشماعية لموقع "هبة زووم" أن الحرب على رئيس المركز الترابي للدرك الملكي للشماعية، والتي يقودها شخص معروف بالمنطقة على وجه الخصوص، تدخل في إطار الضغط عليه (رئيس المركز) من أجل فتح مجال للسماسرة كي تعود كما كانت من قبل.وأضاف، ذات المصدر، أنه منذ قدوم رئيس المركز الترابي للدرك الملكي الجديد للشماعية قطع مع الطريقة القديمة في التسيير، حيث رفض أية وساطة في أي ملف من أي شخص كيف ما كانت مكانته بالمنطقة، وهو ما قطع على السمسارة ما كانوا يجنونه في هذا المجال.واعتبر المصدر، أنه يكفي النظر إلى أرقام الجريمة بالمنطقة، وكيف تم القضاء على عدة أوكار للفساد، بعد أن كان سابقا بيع المخدرات والخمور ودور الدعارة على "عينيك آبن عدي".ومن أجل الوصول إلى الحقيقة كاملة، قام موقع "هبة زووم" بأخذ عدة ارتسامات من ساكنة مدينة الشماعية، حيث أجمع كل المتدخلين على أن الأمور تحسنت بشكل كبير منذ مجيء القائد الجديد للمركز القضائي للشماعية......
هبة زوم.........


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع