مقطع فيديو صادم يفضح ما يتعرض له تلاميذ/ة/ الاعدادية الثانوية الشروق التابعة للمديرية الاقليمية للتعليم باليوسفية



موقع المنار توداي//28//10//2018// احمد لمبيوق/////
نظرا لخطورة الوضع الذي يعيشه تلاميذ الثانوية الاعدادية الشروق بالجماعة الترابية اجنان ابيه المتواجدة على بعد 12 كلم من الشماعية في اتجاه شيشاوة التابعة للمديرية الاقليمية للتعليم باليوسفية مع النقل المدرسي وما تعانيه بعض التلميذات داخل الاعدادية حيث يتم استغلالهن في الكنس والغسيل ونظافة  المرفق وتطهير المراحيض حسب مقطع الفيديو الذي تداول على نطاق واسع وحسب شهادات التلاميذ ، وكذلك الظروف المزرية التي يعاني منها  التلميذ مع النقل المدرسي وكيف يقضي يومه بجانب المدرسة يتجرع مرارة الالم والجوع والاقصاء الارادي المقيت والاهانة والخوف من مسؤولي المدرسة مشاهد مؤثرة وشهادات حية  تبين بجلاء قمة الاستهتار بالمسؤولية والتلاعب بارواح تلاميذ في عمر الزهور حينما يتم تكديسهن بداخل سيارة النقل المدرسي لا يتجاوز عدد ركابها 24 راكب وهي تحمل ازيد من 50 طفل دون مراعاة ادنى شروط السلامة لتتم المغامرة بارواحهم ،ارتأت الجريدة اعادة نشر غسيل هذه المؤسسة ، وما يعتمل بداخلها ضمانا لمزيد من تحسيس الرأي العام المحلي والوطني  وتنويره ، وخدمة للرسالة الاعلامية النبيلة للكشف عن هذه الحقائق المثيرة ،التي تضرب في العمق التوجهات العامة للبلاد ومضامين الخطاب الملكي السامي الاخير بمناسبة الذكرى 19 لتربع جلالته على عرش اسلافه المنعمين، حيث قال حفظه الله ورعاه  ضمن فقرة من خطاب جلالته "كلام صاحب الجلالة ،"""إعطاء دفعة قوية لبرامج دعم التمدرس، ومحاربة الهدر المدرسي، ابتداء من الدخول الدراسي المقبل، بما في ذلك برنامج "تيسير" للدعم المالي للتمدرس، والتعليم الأولي، والنقل المدرسي، والمطاعم المدرسية والداخليات. وكل ذلك من أجل التخفيف، من التكاليف التي تتحملها الأسر، ودعمها في سبيل مواصلة أبنائها للدراسة والتكوين ،انتهى كلام صاحب الجلالة".فأين نحن من الخطاب الملكي السامي يامسؤولي المؤسسة والمديرية والاكاديمية ومعها الوزارة الوصية ، اين نحن من ثقافة الواجب ، وروح المسؤولية في الادارة المغربية ، والحس الوطني ، واين هو دور  لجن التفتيش التابعة للمديرية الاقليمية للتعليم  واين غابت الرقابة والردع ومبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة ؟؟؟علامتنا التجارية الفضح ..احمد لمبيوق...
  شاهد الفيديو الصادم 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع