الوزيرة الحقاوي'' نفت بالقول "من يحصل على 20 درهما "يوميا ليس بفقير بالمغرب''


موقع المنارتوداي ..01/02/2018...مصدر اعلامي..




 ان الكلام المنسوب لبسيمة الحقاوي'' عار من الصحة وأن حديث الوزيرة لم يتجاوز الاستشهاد بإحصائيات المندوبية السامية للتخطيط في مجال الفقر مشيرة في تحليلها إلى دراسات أحمد لحليمي العلمي، المندوب السامي للتخطيط محملة إياه التصريح بتراجع نسب الفقر بالمغرب من 10 ملايين إلى 4 ملايين يعيشون ب 20 درهما في اليوم، وتراجع نسبة الفقر الأكثر حدة المحدد ب10 دراهم في اليوم، إلى 450 ألف مغربي.
ونفت ''الحقاوي'' في ندوة فكرية رعتها مؤسسة لفقيه التطواني للآداب والعلوم بسلا ما نسب إليها ، مؤكدة أن أي عاقل لا يمكنه التصريح بكلام كهذا، مبرزة أن تصريحها تعرض للتحريف من جهات تستهدفها وتحاربها سياسيا وهي الفئة التي طعمت نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي خاصة فيسبوك بالعديد من أحكام قيمة عرضتها لوابل من القصف والانتقادات والتهجمات












الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي اسم الموقع